دمشق  
صورة اليوم
انسجام لوني وحرفي وهندسي في معرض "بشير بشير"
التالي
انسجام لوني وحرفي وهندسي في معرض
وجه اليوم
"زمزم بيطار".. نموذج المدرّب والتربوي الناجح
التالي
ثلاثة ايام أخرى
كبيرمتوسطصغير حجم الخط :
أحمر رمادي أزرق
أضف eSyria إلى المفضلة اجعل eSyria  صفحتك الرئيسية  
أدب

"عبير القتال".. عشق "سورية" طريقها لحب "فلسطين"

ابتسام بوسعد

الثلاثاء 10 تموز 2018

أبو رمانة

اعتادت "عبير القتال" الكتابة للصحف والمجلات، مقالات وتحقيقات تنوعت عناوينها وتعددت مواضيعها، فوضعت من خلالها رحالها على طريق الكتابة، وبدأت أخذ مكانها المميز في كتابة الفكرة المتميزة.

تكبير الصورة

مدونة وطن "eSyria" التقت بتاريخ 5 تموز 2018، الكاتبة "عبير القتال" فعاشت معها خيالها بين البساتين الثرية في "طرطوس" وبيارات البرتقال في "فلسطين"، وقالت: «لي طفولة جميلة جداً، فيها الكثير من لحظات العيش مع طبيعة القرية الجميلة البسيطة، فاختزلت بذاكرتي مشاهداتي هذه مع حكايات وقصص الأجداد والجدات من أهل القرية، لتكون لي الخميرة الأساس للكتابة، فتميزت بشهادة المدرسين في كل ما كتبته من مواضيع تعبيرية في المدرسة، وخواطر نشرتها في الصّحف والمجلات أيام الدراسة الثانوية وما بعدها، ونهمي المتواصل بالقراءة يزيد من قدراتي ويعززها، وكان لما تلقيناه خلال الدّراسة عن "فلسطين" وأهلها والأدب والشّعر الأثر الكبير الذي ظهر واضحاً في كل تفاصيل حياتي، فقد أحسست بسكنى "فلسطين" بداخلي».

وعن العمل الذي مارسته، تقول: «عملت بالصحافة مع دراستي الأكاديمية لها في ذات الوقت، وكذلك قصص الأطفال التي نشرت في الصّحف. وفي عام 2007 توجهت إلى الشّاعر "خالد أبو خالد" بقصد إعداد تحقيق لمدارات صحيفة "تشرين" بعنوان "الذّاكرة"، إلا أنه رفض تلبيتي، حيث إنه لا يرى غير الكتاب
تكبير الصورة
الشّاعر عماد فياض
الذي يمكن أن يحتوي هذا العنوان، وهنا توقفت لمدة شهرين كنت أعود فيها إلى كتابات الشّاعر "خالد" وغيره ممن كتب الأدب الفلسطيني، وأبحث لأعرف ما لديهم عن مفهوم الأرض، والوطن، وكيف ينظرون إلى "فلسطين"، وكيف يرووها، وعدت إليه وبحوزتي ما يقارب عشرة أسئلة كانت مفاتيح عملي الذي بدأته، الذي استلزم عدة جلسات كان لي مثلها مع أسماء من أعلام "فلسطين"، مثل: "حسن حميد"، "صالح هواري"، "هدى حنا"، "ماهر رجا"، "رشاد أبو شاور"، في جلسات نظمتها حسب المخطط الذي أعددته لتعطيني تفاصيل ومراحل الذاكرة التي أنشد وأبتغي، فلكل ضيف تجربة ذاكرة تختلف عنها عن الآخر، وتعطي لعملي التّكامل الذي أردته ورسمته من ذاكرة وطن، ومنفى، وشتات، وذاكرة قصص الآباء والأجداد، لتستمر لقاءاتي هذه وجلسات العمل لمدة سبع سنوات، واختمت بعنوان جديد للذاكرة عندي في كتاب: "رحيل باتجاه العودة"».

وتتابع حديثها عن روايتها "سنلتقي ذات مساء في يافا"، وتقول: «استمرت حكايات "فلسطين" بتحريضي على الكتابة، لتكون هذه الرواية، وهي حكاية حب كنعانيّة على امتداد الجغرافية السّورية، تبدأ
تكبير الصورة
المنشورات
بالجد "كنعان" وحبه لـ"تقلا"، وتمضي إلى "بحرية" ابنة السّاحل وحبها "لغسان" ابن بحر "يافا"، وقد أردت لهذه الحكاية الصّغيرة أن تكون مختلفة، فطلبت من زميلي "عمر جمعة" مشاركتي بالكتابة، فاتفقنا على أساسيات العمل، وبدأنا، فكان كلّ واحد يستفز الآخر من أجل الأجمل. فكتبت بلغة شاعرية مفعمة بالإحساس، وصفها الشاعر "خالد أبو خالد" بنشيد الحب، وتتحدث عن العبور باتجاه "الجولان" المحتل والأراضي الفلسطينية المحتلة، مؤكدة الرّابط الرّوحي بين الأمكنة، وأن "فلسطين" ما هي إلا جنوب "سورية". وتأتي أهمية الرّواية من أنها تثبت هوية المكان وعمق حضارته، ففي ظل الحرب تصبح الأمكنة مهددة بمحبي هويتها».

وتحدث الكاتب والشّاعر "عماد فياض" عن الكاتبة "عبير"، ويقول: «عرفتها مسكونة بهذا الوطن ومفرداته، وكل تفاصيله؛ وهو ما دفعها إلى كتابة كتابها، الذي يكرّس الانتماء والذاكرة التي لم ولن تنسى أبداً، لتثبت بطلان الادعاءات بالنسيان المرهون بتعاقب الأيام، فقد قابلت أجيالاً متعددة من جيل النكبة، والجيل الثاني، وجيل الآن الأكثر توقداً وتمسكاً بهذه الأرض وهذه الذاكرة السماعية، البعيدة عن الذّاكرة المكانيّة التي امتلكها
آباؤه وأجداده. ولم تكن "عبير" أنانية في كتابتها، بل كانت تستفز ذاكرة ضيوفها وتستدرجهم بأسئلتها، فتجدهم يبوحون ويتطرقون إلى التفاصيل، كما أنها زاوجت بين ذاكرة الشتات التّرجيعيّة المستعادة، وذاكرة الداخل المقدس الواقعي، وقارنت بينهما».

يذكر أن "عبير القتال" من مواليد "دمشق"، تتابع حياتها وتستمر في سعيها إلى تثبيت ذاكرة الوطن لتجعلها حاضرة حتى هذا الزمن.


"منى العمري".. نقاط تجسّد المعنى والإحساس
امتلكت قدرات عميقة في توظيف ثقافتها ومعرفتها للتراث الإسلامي بما يحمله من فنون وتطورات عبر الزمن؛ من خلال ابتكارها لأعمال فنية من البلور والخزف الدمشقي الذي جذب أنظار من يشاهده، كما أنها من مؤسسيي جمعية "W.D.C"، التي تهتم بشؤون المرأة المسلمة الناجحة في "الولايات ...
اقرأ المزيد
CBS Ad
SCS Ad
يمكنكم متابعتنا من خلال
خدماتنا
موقع المفكرة الثقافية  موقع المفكرة الثقافية
موقع يقدم المعلومات عن الأحداث والأنشطة الثقافية في جميع محافظات القطر .
موقع حركة الطيران موقع حركة الطيران
موقع يقدم المعلومات عن حركة الطيران في مطارات الجمهورية العربية السورية .
استعلامات حكومية استعلامات حكومية
موقع يقدم المعلومات للمواطنين عن الخدمات الحكومية وكيفية الحصول عليها.
دليل المواقع السورية دليل المواقع السورية
دليل يشمل كافة المواقع السورية على شبكة الانترنيت مصنفة حسب فئات.
حالة الطقس في سورية حالة الطقس في سورية
حالة الطقس في محافظتك ، اليوم وكل ساعة والايام القادمة أيضا ، نظم إجازتك .
موقع الكتاب موقع الكتاب
موقع الكتاب السوري / روايات وقصص ، يمكنك من التواصل مع القراء ، ارسال تعليقات ، الاشتراك بالنشرة البريدية لمتابعة كل جديد.
المحافظات
  • دمشق
  • حلب
  • اللاذقية
  • حمص
  • دير الزور
  • السويداء
  • القنيطرة
  • إدلب
  • حماة
  • طرطوس
  • الرقة
  • درعا
  • الحسكة
  •  
    أخبار سورية أخبار دمشق وريفها أنشطة أدب فن من المغترب
    جولة صوت وصورة اتجاهات حلول ومقترحات أماكن آثار
    شباب وجامعات رياضة أعمال منوعات طرق ومواصلات مجتمع
    وجه من دمشق صور من دمشق شخصيات من دمشق
    بريد المحررين | من نحن | اتصل بنا | اتفاقية استخدام الموقع
    جميع الحقوق محفوظة © eSyria 2018