حماة  
صورة اليوم
جمال الطبيعة وتنوع الزراعة في قرية "الخندق"
التالي
جمال الطبيعة وتنوع الزراعة في قرية
وجه اليوم
"فيصل البارودي".. المساعد الطبي للمكفوفين وضعاف البصر
التالي
ثلاثة ايام أخرى
كبيرمتوسطصغير حجم الخط :
أحمر رمادي أزرق
أضف eSyria إلى المفضلة اجعل eSyria  صفحتك الرئيسية  
وجه من حماة

"فيصل البارودي".. المساعد الطبي للمكفوفين وضعاف البصر

ديبه الشعار

الثلاثاء 09 حزيران 2020

حي الشريعة

لم يكن جراحاً عينياً، لكنّه أعاد النور لضعاف البصر ومرضى القرنية المخروطية، بعد دراسة علوم البصريات، وتخصصه بالإيكو العيني والعدسات اللاصقة العلاجية، إضافةً إلى أنّه تطوّع لرعاية المكفوفين منذ اثنين وعشرين عاماً، فكسب شهرةً واسعةً بشهادة كلّ مَن عرفه.

تكبير الصورة

مدوّنةُ وطن "eSyria" بتاريخ 14 أيار 2020 التقت الدكتور " فيصل البارودي" ليحدثنا عن طفولته ودراسته قائلاً: «أبي مهندس ميكانيك، وقد سعى لتأمين أفضل ما يمكنه لمستقبلنا، فبعد أن أنهيت دراسة المرحلتين الابتدائية والإعدادية في "حماة"، سافرنا إلى "السعودية" بعد أن حصل أبي على فرصة عمل، فأكملت دراستي هناك، وحصلت على الثانوية في "الرياض" عام 1985، والتحقت بجامعة الملك "سعود"، قسم علوم البصريات والمتخصص بفحص البصر وعلم العدسات اللاصقة بأنواعها والعلاجية بشكل خاص، تخرجت عام 1991 وبعدها تدربت لمدة سنة بعدة مشافٍ، ثم التحقتُ للعمل بمشفى الجامعة نفسها، وأسست فيها قسم البصريات المؤلف من أربع عيادات بعدة اختصاصات، دام عملي هناك سبع سنوات درست خلالها تخصص الإيكو العيني بمشفى الملك "خالد" للعيون، والذي يعدُّ أكبر مشفى تخصصي في الشرق الأوسط».

ويتابع الدكتور عن بداية عمله والأنشطة في اختصاصه قائلاً: «عدت إلى "سورية" عام 1998، وساهمت بشركة "الكحال" لطب العيون، وهي شركة مساهمة بين نقابة الأطباء بـ"حماة" وأطباء العيون، فكنت مساهماً ومسؤولاً فنياً عن إجراء الفحوص التشخيصية فيها، وفي عام 2010 انتقلت إلى مشفى "العيون والجراحة التجميلية"، وما زلت أعمل به، وقد أتممت فيها اثنين وعشرين عاماً خبرةً في التصوير، وإضافة لعيادتي الخاصة التي أستقبل بها مرضى القرنية المخروطية وتركيبها، وفي عملي هذا متعتي الكبرى، بالإضافة لكل ما يتعلق بالعين وجراحتها».

وعن سعيه لتطوير خبراته ومهاراته يتابع قائلاً: «في عام 2005 التحقت بجامعة "سانت كليم نتس" في "دمشق" حيث تدرّس دراسات عليا بإشراف دكاترة من جامعة "دمشق"، وحصلت على ماجستير في الإدارة الصحية، بالإضافة لتطوعي منذ عشرين عاماً في جمعية رعاية المكفوفين في "حمص"، و"حماة"، وخلالها تعاقدت مع منظمة ألمانية تسمى "c b m" تعنى بمرضى ضعاف البصر، ومتعة عملي خدمتهم وجبر خواطرهم ومساعدتهم، وفي عامي 2008 و2009 وبرعاية جمعية "المكفوفين" وموافقة مديرية الشؤون الاجتماعية بـ"حمص" خضعت لعدة دورات تدريبية على يد مدربين قدموا لـ"سورية"، بالإضافة لدورات تدريبية في "الأردن"، وأصبحت مرخصاً لديهم كمختص بفحص ضعاف البصر، وتم فتح عيادة متخصصة في جمعية المكفوفين بـ"حمص"، وكنت أداوم فيها يومين بالأسبوع لمعاينة المرضى ولكن بسبب الأزمة القائمة توقف العمل فيها».

المحامي "أحمد عسلية" وصاحب مركز بصريات في "سلمية" يحدثنا عن "البارودي" قائلاً: «أعرفه منذ خمسة وعشرين عاماً، هو أول من طرح فكرة بناء مشفى خاص للعيون في مدينة "حماة"، وله اليد البيضاء في مساعدة جمعيات المكفوفين، وكان المسؤول الأول عن مراكز البصريات في المحافظة، ولكن للأسف تم إقصاؤه، كما أنه ظلم بعدم الموافقة على تعديل شهادته التي يحملها بعض الأطباء القدماء، وهم من نفس الدراسة والاختصاص، والتي كانت تعدل إلى طبيب مختص عينية بدلاً من دكتور بصريات، إنّ حبه وإخلاصه لعمله وصدقه مع الآخرين منحه شهرة واسعة في المحافظة وخارجها، وهو ناجح بكل المقاييس بالعمل».

المهندس "أمجد سلوره" قال عنه: «نقطن معاً في حي "الشريعة" بمدينة "حماة"، طبيب متواضع يحب الخير ويسعى دوماً لفعله عبر الجمعيات الخيرية التي يعمل ويشرف عليها كجمعية "المكفوفين"، أما عمله في المجال الطبّي فهو رائد ومتميز، ومتابع لأحدث ما توصل له العلم بمجال البصريات».

المربية "سوسن عواد" تحدثنا عن حالة معالجتها من القرنية المخروطية قائلة: «الدكتور "فيصل البارودي" هو سبب شفائي بعد أن يئست من عودة بصري وإكمال دراستي، كان ذلك في عامي 2005 و2006 عندما نصحني طبيب العيون بإجراء تصحيح لمشكلتي العينية بعدسات لاصقة، حيث قام الدكتور "فيصل" بإجراء صورة طبوغرافية لتحديد وضع القرنية لحالتي، وبناءً على ذلك جهز لي العدسات اللاصقة الطبية والقرنية المخروطية المناسبة لحالتي، كان متابعاً لكل ما هو جديد وقد لاحظت ذلك أثناء وجودي في "الإمارات" حين زرت أفضل المشافي، ونصحني أمهر الأطباء بالعلاج والتشخيص نفسيهما، فأيقنت أنّ لدى الدكتور "فيصل" من الخبرات والمهارات، بما يجاري به أيّ طبيب عينية».

يذكر أنّ الدكتور "فيصل البارودي" من مواليد "الرياض" عام 1966، مقيم في "حماة".

تكبير الصورة
المحامي أحمد عسلية
تكبير الصورة
المربية سوسن الشيخ عواد
تكبير الصورة
ماجستير إدارة مشافي


"المدرسة السورية الإلكترونية".. منصة لتقديم المعلومات للطلاب عبر الإنترنيت
تماشياً مع الحداثة والتطور التكنولوجي في مجال التعليم، وتعدد وتنوع طرق تقديم المعلومات للطلاب، ونظراً لأهمية التعليم عن بعد وضرورة استغلال شبكة الإنترنت لتحقيق الفائدة، أُنشئت "المدرسة السورية الإلكترونية" كمنصة تعليمية تقدم المعلومات للطلاب بشكل مجاني وسهل.
اقرأ المزيد
CBS Ad
يمكنكم متابعتنا من خلال
خدماتنا
موقع المفكرة الثقافية  موقع المفكرة الثقافية
موقع يقدم المعلومات عن الأحداث والأنشطة الثقافية في جميع محافظات القطر .
موقع حركة الطيران موقع حركة الطيران
موقع يقدم المعلومات عن حركة الطيران في مطارات الجمهورية العربية السورية .
استعلامات حكومية استعلامات حكومية
موقع يقدم المعلومات للمواطنين عن الخدمات الحكومية وكيفية الحصول عليها.
دليل المواقع السورية دليل المواقع السورية
دليل يشمل كافة المواقع السورية على شبكة الانترنيت مصنفة حسب فئات.
حالة الطقس في سورية حالة الطقس في سورية
حالة الطقس في محافظتك ، اليوم وكل ساعة والايام القادمة أيضا ، نظم إجازتك .
موقع الكتاب موقع الكتاب
موقع الكتاب السوري / روايات وقصص ، يمكنك من التواصل مع القراء ، ارسال تعليقات ، الاشتراك بالنشرة البريدية لمتابعة كل جديد.
المحافظات
  • دمشق
  • حلب
  • اللاذقية
  • حمص
  • دير الزور
  • السويداء
  • القنيطرة
  • إدلب
  • حماة
  • طرطوس
  • الرقة
  • درعا
  • الحسكة
  •  
    أخبار سورية أخبار حماة وريفها أنشطة أدب فن من المغترب
    جولة صوت وصورة اتجاهات حلول ومقترحات أماكن آثار
    شباب وجامعات رياضة أعمال منوعات طرق ومواصلات مجتمع
    وجه من حماة صور من حماة شخصيات من حماة
    بريد المحررين | من نحن | اتصل بنا | اتفاقية استخدام الموقع
    جميع الحقوق محفوظة © eSyria 2020