إدلب  
صورة اليوم
المدينة القديمة.. وحكايات الأجداد
التالي
المدينة القديمة.. وحكايات الأجداد
وجه اليوم
"يوسف بدوي".. صيّاد اللحظة المناسبة
التالي
ثلاثة ايام أخرى
كبيرمتوسطصغير حجم الخط :
أحمر رمادي أزرق
أضف eSyria إلى المفضلة اجعل eSyria  صفحتك الرئيسية  
منوعات

"صراع الديوك".. من الحارات إلى حلبات المصارعة

مالك فتح الله

الأحد 25 آذار 2012

قتال أو صراع الديكة من المشاهد اللافتة التي لا تزال باقية في ذاكرتنا، والتي كنا نراها بشكل كبير وشبه يومي في أحيائنا الشعبية وفي حارتنا وقرانا، أما اليوم فنادراً ما نراها نظراً لابتعاد الناس عن تربية الدجاج واقتصار هذا الأمر على القرى الصغيرة والمزارع والريف البعيد عن المدينة أو في البادية حيث أنه من المصادفة أن نشاهد تلك المعارك الضارية التي تنشب بين الديكة، إذ يكفي أن يقوم ديك غريب عن المنطقة والحارة حتى يندفع ديك الحي للدفاع عن منطقته وحارته التي يحرم على غيره من الديكة تجاوز حدودها والتعدي على أملاكه وكأن الغريزة وحب السيطرة تجعله ينصب نفسه أميراً على الحي.

تكبير الصورة

هذا المشهد لصراع الديكة استهوى البعض من الأهالي الأمر الذي جعلهم يفكرون بتحويله إلى ما يشبه المباراة وعن ذلك يقول "هاشم قطيع" أحد سكان الأحياء القديمة في مدينة "إدلب" والذي ظل لسنوات كثيرة أحد المتمسكين بهذه الهواية حيث تحدث لموقع eidleb قائلاً: «إن الأمر في بدايته كان عبارة عن منازلات تقع بين ديكة الجيران أو ديكة الحارات مع بعضها البعض بالصدفة، ثم تحولت إلى نزال مدبر له لمعرفة الأقوى بين تلك الديكة وذلك للتسلية وقضاء بعض الأوقات والتباهي بالقوة، حيث تقع بين الطرفين معركة لا تنتهي إلا باستسلام أحدهما أو هروبه أو جرحه وأحياناً موته بعد أن يتناثر الريش والدماء في موقع المعركة، وفي بعض الأحيان يقوم أحد الأشخاص بالتدخل لإنهاء هذا القتال العنيف بين الديكة، ومن ثم تحولت التسلية إلى نوع من الكسب المادي بإلزام صاحب الديك الخاسر دفع مبلغ من المال أو إقامة وليمة لصاحب الديك الرابح ثم تطور فأصبح لعبة تقام لها الحلبات ويحشد الناس ما لديهم من أفضل أنواع الديوك المقاتلة والمشهود لها بالقوة، حيث تجري المباريات وتعقد صفقات البيع في نهايتها إذ يعمد الكثير من
تكبير الصورة
هاشم قطيع
الأشخاص إلى اقتناء أفضل الديوك الموجودة والتي أثبتت مقدرة كبيرة على القتال حيث تدفع مبالغ كبيرة لتلك الديوك مقارنة مع الأسعار المتعارف عليها لهذا الطائر الذي يفترض أن يكون أليفاً والسبب في ذلك أخذه للمشاركة في مسابقات أخرى».

ورغم أن هذه الهواية باتت اليوم من الماضي إلا أن البعض لا زال متمسكاً بها كهواية أو كمصدر عيش وعن هذه الهواية يقول "قطيع": «في البداية كان الأمر بالنسبة لي مجرد تسلية وهواية ومن ثم بدأت بالمشاركة في المسابقات والحلبات التي تقام لقتال الديكة سواء في محافظات ومناطق أخرى في سورية أو في تركيا حيث كانت أقوى الديوك تشارك في تلك المسابقات التي تقام عادة خلال الفترة من "آذار" وحتى "حزيران" وتقام في حلبة قطرها مترين تقريباً ويحضرها المئات من الأشخاص الذين يلتفون حول الحلبة لمتابعة المنازلة بين الديوك، مدة المنازلة غير محددة وتبقى مستمرة طالما كان الديكان قادران على القتال، وكنا نشتري الديوك التي تعجبنا حتى أنني اشتريت في أحد المرات ديكاً أعمى من تركيا بألف دولار لأنه استطاع أن يربح ست جولات متتالية».

وعن أسعار الديكة وأفضل الأنواع قال: «الأسعار
تكبير الصورة
قتال الديكة على الحلبة
تتفاوت حسب نوع الطير وشكله وقوته والجولات التي ربحها، فتتراوح الأسعار بين ألف ليرة ومئة ألف ليرة، وإن أفضل الأنواع القوية هي البلجيكي والهندي والفيتنامي والصيني والهولندي والإسباني، وهو معروف بصغر حجمه لكنه قوي، كما أن هناك أسماء مختلفة للديوك تطلق عليهم من خلال شكلهم أو بلدهم أو صفاتهم أو مزاجية فهناك مثلاً أسماء مثل "السريع" أو "القزم" أو "أمير الدهاء" أو "الجرودي" أو "التركي" أو "الماكر" أو "البلدي"».

وللفوز بالمعركة ينبغي التحضير الجيد لها والتقيد بالقوانين المحددة لها وعن ذلك يقول: «بالطبع كنا نحضر الديوك للقتال حيث نجعلها ترتاح ونقوم بتغذيتها بأفضل أنواع الغذاء مثل الذرة الصفراء والفستق والجوز والعسل وذلك لمدة 15 يوماً قبل موعد القتال وعندما تبدأ المنازلة لا يجوز لأي شخص التدخل إلا لصاحب أحد الديوك عندما يرى أن هناك سبباً للتدخل وإنهاء المنازلة عند إصابة أحدهما، وهذا يكون انسحاباً وإعلان للخسارة من جانبه وإلا يجب أن يكمل الديكان القتال حتى استسلام أحدهما أو خروجه من الحلبة أو سقوطه على الأرض».

وعن سبب تركه لهذه الهواية قال: «بالتأكيد معرفتي أن تحريض الديوك على بعضها للقتال
تكبير الصورة
قطيع مع أولاده ومهنة فريدة
والتي غالباً ما تتأذى أو تموت هو شيء غير مقبول فقررت تركه، واكتفيت اليوم بشراء وبيع وتربية الديوك المرغوبة من خلال الاهتمام بتفريخها، وهذا الأمر مربح ومصدر عيش بالنسبة لي حيث أصبح هذا الأمر كأي تجارة بالنسبة لنا من خلال الاستفادة من الديوك ذات العروق والأصناف المعروفة بقوتها وصمودها في القتال في عملية التفريخ ثم بيع الفراخ بأسعار عالية».



اقرأ المزيد
CBS Ad
يمكنكم متابعتنا من خلال
خدماتنا
موقع المفكرة الثقافية  موقع المفكرة الثقافية
موقع يقدم المعلومات عن الأحداث والأنشطة الثقافية في جميع محافظات القطر .
موقع حركة الطيران موقع حركة الطيران
موقع يقدم المعلومات عن حركة الطيران في مطارات الجمهورية العربية السورية .
استعلامات حكومية استعلامات حكومية
موقع يقدم المعلومات للمواطنين عن الخدمات الحكومية وكيفية الحصول عليها.
دليل المواقع السورية دليل المواقع السورية
دليل يشمل كافة المواقع السورية على شبكة الانترنيت مصنفة حسب فئات.
حالة الطقس في سورية حالة الطقس في سورية
حالة الطقس في محافظتك ، اليوم وكل ساعة والايام القادمة أيضا ، نظم إجازتك .
موقع الكتاب موقع الكتاب
موقع الكتاب السوري / روايات وقصص ، يمكنك من التواصل مع القراء ، ارسال تعليقات ، الاشتراك بالنشرة البريدية لمتابعة كل جديد.
المحافظات
  • دمشق
  • حلب
  • اللاذقية
  • حمص
  • دير الزور
  • السويداء
  • القنيطرة
  • إدلب
  • حماة
  • طرطوس
  • الرقة
  • درعا
  • الحسكة
  •  
    أخبار سورية أخبار إدلب وريفها أنشطة أدب فن من المغترب
    جولة صوت وصورة اتجاهات حلول ومقترحات أماكن آثار
    شباب وجامعات رياضة أعمال منوعات طرق ومواصلات مجتمع
    وجه من إدلب صور من إدلب شخصيات من إدلب
    بريد المحررين | من نحن | اتصل بنا | اتفاقية استخدام الموقع
    جميع الحقوق محفوظة © eSyria 2019