اللاذقية  
صورة اليوم
سباق الدراجات الجبلية على "دروب تشرين"
التالي
سباق الدراجات الجبلية على
وجه اليوم
"عبد الكريم أسعد".. متقاعد يتحول إلى دليل سياحي بالفرنسية
التالي
ثلاثة ايام أخرى
كبيرمتوسطصغير حجم الخط :
أحمر رمادي أزرق
أضف eSyria إلى المفضلة اجعل eSyria  صفحتك الرئيسية  
اتجاهات

دور حضانات الأطفال في عصر السرعة حاجة أم ضرورة؟

أيهم صقر

الاثنين 06 تشرين الأول 2008

عصر السرعة هل فرض علينا أساليب عيش قصرية أم أن هذا العصر هو حقاً بحاجة لطرق تناسبه وتناسب عجلة الحركة السريعة، البيت، الوظيفة، الواجبات، وأهمها الأطفال وتربيتهم، لكن في حال كانت الأم تعمل فما هو الحل؟ وهل باتت دور حضانات الأطفال المنتشرة في كل مكان حاجة أم ضرورة لتستطيع الأم حل مشكلة الإهتمام بأطفالها أثناء وجودها في العمل؟،

تكبير الصورة

موقع eLatakia توجه بتاريخ (4/10/2008) إلى حضانة "الشهيد باسم عنبتاوي" في "جبلة" وطرحنا هذا التساؤل على مديرة الحضانة السيدة "لينا مخلوف" فقالت:«عمر الطفل هو مقياس مهم لهذه الحالة فانا أرى ضرورة وجود الأم إلى جانب طفلها في السنوات الثلاث الأولى فهو بحاجتها أكثر من أي شيء أخر لكن يوجد في الحضانات أطفال لم تتجاوز أعمارهم السنتين بسبب وظيفة الأم لذلك علينا التعويض قدر المستطاع عن الأم ريثما تعود من عملها، وبالفعل من خلال تجربتي اكتشفت بأن هذا الطفل ينمو مع أقرأنه ويصبح اجتماعياً ومنفتحاً فالحضانة عبارة عن مجتمع صغير إن راقبته فستلمس كيف يتعامل الأطفال مع بعضهم هناك إتفاق واختلاف ودفاع عن رأي وتعلم أشياء جديدة، وتنمية روح المنافسة الإيجابية بالألعاب والرياضة والتعلم وبالتالي كسر حاجز الخجل، لكن أود أن انوه إلى أنني ضد وضع الطفل بالحضانة في فصل الصيف فهو بحاجة لقضاء العطلة مع أسرته وممارسة الكثير من النشاطات والدرس الأول في كتاب الحضانة هو عن العلاقة الأسرية وتعليم الطفل أهمية العائلة».

كما التقينا بالسيدة
تكبير الصورة
في الحلقة لتعلم مهارات جديدة
"نهال إسماعيل" التي كانت تأخذ طفلها من الحضانة فأكدت بأن «وظيفتها فرضت عليها وضع ابنها "نور" في الحضانة لكنها سعيدة بالأشياء التي يتعلمها وبشخصيته المنفتحة على الأخرين وترى بأن الحضانة ضرورة في سن معينة فالتطور اليومي والسريع يحتم على الأهل الإهتمام بإتقان أطفالهم لأشياء لم يكن يهتم بها الأهل سابقاً كاللغات الأجنبية والكمبيوتر وبالفعل أثبت الأطفال بان لديهم قدرات رائعة على إتقانها فلماذا نضيع عليهم هذه الفرصة إن كانت الحضانة تستطيع تقديمها لهم».

بينما أكدت الأنسة "غصون الدويري" وهي معلمة في إحدى الحضانات وتدرس حالياً اختصاص معلم صف في جامعة "تشرين": «بأن الحضانة ضرورة وضرورة ملحة فانشغالات الأهل تحرمهم من تعليم أطفالهم الكثير من الأشياء والأم الموظفة بحاجة لبديل إن لم يكن عاطفي فعلى الأقل تعليمي وتربوي مع أننا نسعى من خلال تواصلنا مع الأطفال بالإهتمام بجميع الجوانب كي لا يفتقد الطفل غياب الأم والتي عليها أثناء وجودها مع الطفل في المنزل أن تهتم بمنحه الكثير من العاطفة والإهتمام، والتعاون بينها وبين المشرفة على طفلها سيثمر
تكبير الصورة
العودة إلى حضن الأم
عن طفل يعبر عن مشاعره بطريقة صحية فالربط بين واجبات الأسرة وواجبات الحضانة مهم جداً لحل أي مشكلة ولو كانت صغيرة بما يخص شخصية الطفل».

بينما كان للسيدة "رغد عيسى" رأي أخر فتقول:«بأن حنان الأم لا يعوض وقد أخذت استيداع من وظيفتها كي لا تضطر إلى تسجيل ابنتها في الحضانة»، لكن السيدة "سمية خضور" نوهت إلى «ضرورة الحضانة لكن في سن مناسبة كما أن ظروف الحياة تحتم على الكثيرين وضع أطفالهم فيها»، وتابعت: «بداية كنت أشعر بالخوف على ابني البالغ من العمر ثلاثة سنوات ثم انسجمت مع الوضع بعد فترة خاصة حين كنت أزوره في الحضانة وأراقب تحركاته مع الأطفال الأخرين وانسجامه معهم».

أما بالنسبة للعمر المناسب لوضع الطفل في دور الحضانة قال المرشد النفسي "عصام وهيبة": «يعد عمر السنتين وما فوق مناسب لإرسال الطفل إلى دور الحضانة حيث يكون قد اكتسب جرعات جيدة من حنان الأم لكن الأهم هو توفر مقومات مناسبة بدور الحضانة وهو أمر ما نزال نفتقده في بلدنا فالمعلمات غير مختصات بتعليم
ومعاملة الأطفال ويكتسبن الخبرة من التجربة نفسها لذلك يجب على الأقل إخضاعهن لدورات تضع برامجها الوزارة المختصة،و بين حاجة وضرورة الحضانة تفرض عناصر كثيرة نفسها كعمل الأم، وما علينا القيام به هو تحويل الظرف إلى حالة إيجابية يستفيد منها الأهل ودور الحضانة وان يكون المستفيد الأكبر الطفل بإبراز شخصيته وإطلاق مخيلته وتعلمه كل يوم لشيء جديد».


شاكر شاكر.. علاقةٌ أزليّةٌ مع المسرح
شاكر شاكر.. علاقةٌ أزليّةٌ مع المسرح
مارس "شاكر شاكر" الرياضة، عشق الفن وأحب الإعلام، وبرز فيها جميعاً، وكان لتنقله بين عدة محافظات سورية دور في تنمية مواهبه الثلاثة، لكن تعرضه للإصابة جعله يغير البوصلة باتجاه عشقه للمسرح الذي كان له مكانة في قلبه ووجدانه.
اقرأ المزيد
CBS Ad
يمكنكم متابعتنا من خلال
خدماتنا
موقع المفكرة الثقافية  موقع المفكرة الثقافية
موقع يقدم المعلومات عن الأحداث والأنشطة الثقافية في جميع محافظات القطر .
موقع حركة الطيران موقع حركة الطيران
موقع يقدم المعلومات عن حركة الطيران في مطارات الجمهورية العربية السورية .
استعلامات حكومية استعلامات حكومية
موقع يقدم المعلومات للمواطنين عن الخدمات الحكومية وكيفية الحصول عليها.
دليل المواقع السورية دليل المواقع السورية
دليل يشمل كافة المواقع السورية على شبكة الانترنيت مصنفة حسب فئات.
حالة الطقس في سورية حالة الطقس في سورية
حالة الطقس في محافظتك ، اليوم وكل ساعة والايام القادمة أيضا ، نظم إجازتك .
موقع الكتاب موقع الكتاب
موقع الكتاب السوري / روايات وقصص ، يمكنك من التواصل مع القراء ، ارسال تعليقات ، الاشتراك بالنشرة البريدية لمتابعة كل جديد.
المحافظات
  • دمشق
  • حلب
  • اللاذقية
  • حمص
  • دير الزور
  • السويداء
  • القنيطرة
  • إدلب
  • حماة
  • طرطوس
  • الرقة
  • درعا
  • الحسكة
  •  
    أخبار سورية أخبار اللاذقية وريفها أنشطة أدب فن من المغترب
    جولة صوت وصورة اتجاهات حلول ومقترحات أماكن آثار
    شباب وجامعات رياضة أعمال منوعات طرق ومواصلات مجتمع
    وجه من اللاذقية صور من اللاذقية شخصيات من اللاذقية
    بريد المحررين | من نحن | اتصل بنا | اتفاقية استخدام الموقع
    جميع الحقوق محفوظة © eSyria 2021