اللاذقية  
صورة اليوم
سباق الدراجات الجبلية على "دروب تشرين"
التالي
سباق الدراجات الجبلية على
وجه اليوم
"عبد الكريم أسعد".. متقاعد يتحول إلى دليل سياحي بالفرنسية
التالي
ثلاثة ايام أخرى
كبيرمتوسطصغير حجم الخط :
أحمر رمادي أزرق
أضف eSyria إلى المفضلة اجعل eSyria  صفحتك الرئيسية  
اتجاهات

"البيئة الحاضنة في عملية الاندماج" ضمن ورشة العشرية التشاركية

لينا يوسف

الاثنين 01 تشرين الثاني 2010

ضمن فعاليات ورشة العمل "حدود الاندماج بين الإعلام والاتصالات في مجتمع المعرفة" والتي تقيمها اللجنة الإدارية في فرع الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية وبرعاية وزير الاتصالات والتقانة، في فندق "الميريديان" بمحافظة "اللاذقية" تم عقد جلسة بعنوان "البيئة الحاضنة" ترأسها المستشار "ياسر عبد المنعم" مدير إدارة الأمانة الفنية لمجلس الوزراء العرب بجامعة الدول العربية.

تكبير الصورة

تضمنت أهم المحاور منها الأثر الاقتصادي للاندماج والأثر الثقافي كما تناولت موضوع الاندماج وتحديات التنظيم بالإضافة إلى البيئة التشريعية في منظومة الاندماج.

وعن الأثر الاقتصادي لموضوع الاندماج بين الإعلام والاتصالات في مجتمع المعرفة، تحدث المهندس "أحمد فراس حمادة" مدير تطوير الأعمال في مشروع مدونة وطن ونائب مدير المشروع لموقع eLatakia بالقول: «لا بد من التفريق بين عملية الانتاج الحالي للمحتوى من مفهوم مجتمعي إلى عمليات صناعة المحتوى والتحول بالنهاية لمحتوى رقمي على المدى الطويل، وبالتالي علينا أن نهتم بعملية صناعة المحتوى الرقمي، فالمحتوى نموذج اقتصادي وهو ما نراه وما نسمعه ضمن مفهوم سمعي بصري، فعملية صناعة المحتوى بين البيئة التحتية الاتصالية ضمن فكر الاندماج وحتى المحتوى السمعي البصري الذي نراه ونسمعه بالوقت المطلوب والطريقة المطلوبة تنتج لنا توليد قيمة مضافة، والقيمة المضافة هي الطريقة التي تمكن أي شركة من صناعة هذا المحتوى وتقديمه للحصول على ربحية».

وأوضح المهندس "حمادة" إلى أن عملية الاندماج تتناول محاور جديدة، وتابع بالقول: «عملية الاندماج ليست فقط للاتصالات والمعلوماتية
تكبير الصورة
المهندس فراس حمادة
والإعلام فهناك شريك جديد وهو المجتمع بأكمله، فالقيمة المضافة تهم المنتج والمستهلك وبالنهاية تهم المجتمع والاندماج مع المجتمع، فالاتصالات والإعلام ستتحولان لبيئة تحتية وما يهم هو المستهلك، فالقيمة المضافة يحددها المستهلك وليس الجهة التي تقوم بإنتاج هذا المحتوى».

من جهة أخرى تحدث الكاتب "حسن .م. يوسف" عن الأثر الثقافي لعملية الاندماج، وقال: «تناولت خلال الجلسة الجانب الآخر المسكوت عنه في أثر اندماج الاتصالات بالمعلومات لأننا نحن بكل بساطة منذ اختراع أول وسائل الاتصال، يتم اختراق فضاء الإنسان الثقافي بشكل متكرر وباتجاهات مختلفة، واللحظة التي نعيشها الآن يتم اختراقها من قبل التلفزيون والهاتف والمحمول والكومبيوتر المحمول أي مخترقة بكل وسائل الاتصال، بمعنى آخر إن الإنسان لم يعد بمقدوره أن يتأمل لأنه محاط ومخترق بالضجيج حتى انه وصل لدرجة لم يعد يستطيع معها الانعزال حتى يفكر بمعنى وجوده في هذه الحياة.

وأعتقد أن وسائل الاتصال هذه تحولت إلى وسائل انفصال تقريبا، أبسط الأمثلة ابني يتحدث إلى صديقه في استراليا عبر مسافات شاسعة وينفصل عني وهو جالس
تكبير الصورة
الكاتب حسن .م . يوسف
بقربي في الصالون على بعد ثلاثة أمتار وهذه إشكالية اجتماعية وثقافية وجوهرية وإنسانية أيضا. وأضيف بأن الاتصالات ليست حالة صحية مثل أي اختراع في حياة الإنسان، مثل السيارة إذا قادها إنسان ولا يجيد القيادة فإنها تودي به إلى الموت ولكن عندما توضع بتصرف إنسان يقودها باتزان فإنها تصبح وسيلة اتصال ووسيلة رفاهية، الشيء الذي استفزني أن الجميع يتحدثون عن دمج وسائل الاتصال بالإعلام كما لو انه هو أفضل شيء يحدث للإنسان وباعتقادي هذا ليس أفضل شيء وإنما هو شيء حتمي وأنا شخصيا لست منبهرا به».

وعملية الاندماج بين الاتصالات والمعرفة تحتاج لمنظومة تشريعية، أوضحها لنا المستشار "مالك رضوان أمين" عضو الفريق الوطني للمحتوى الرقمي العربي بالقول: «المتطلبات التشريعية تكاد تمس كل القوانين، كقانون الحماية الفكرية وقانون النشر عبر الانترنت والذي هو حاليا مشروع قانون والقوانين الدولية، والواقع العلمي يؤكد ان كل تقدم تكنولوجي جديد يفرض على المجتمع المحلي والدولي وضع قواعد قانونية تنظم استخدامه محليا ودوليا، على سبيل المثال الباحث العلمي اذا بحث بموضوع
تكبير الصورة
المستشار مالك رضوان أمين
معين جرت العادة في بعض الدول أن تعتبره بحثا علميا ولكن هناك دول أخرى قد تعتبره جريمة الكترونية لذلك يجب على الدولة تطوير القوانين الدولية كمفهوم واحد، وبالنسبة للبيئة التشريعية السورية فهناك مجموعة من القوانين النافذة حاليا كقانون التوقيع الالكتروني وخدمة الشبكات "2009" وقانون سوق الأوراق المالية "55" لعام "2006" وقانون حماية حقوق المؤلف "12" لعام "2001"».


شاكر شاكر.. علاقةٌ أزليّةٌ مع المسرح
شاكر شاكر.. علاقةٌ أزليّةٌ مع المسرح
مارس "شاكر شاكر" الرياضة، عشق الفن وأحب الإعلام، وبرز فيها جميعاً، وكان لتنقله بين عدة محافظات سورية دور في تنمية مواهبه الثلاثة، لكن تعرضه للإصابة جعله يغير البوصلة باتجاه عشقه للمسرح الذي كان له مكانة في قلبه ووجدانه.
اقرأ المزيد
CBS Ad
يمكنكم متابعتنا من خلال
خدماتنا
موقع المفكرة الثقافية  موقع المفكرة الثقافية
موقع يقدم المعلومات عن الأحداث والأنشطة الثقافية في جميع محافظات القطر .
موقع حركة الطيران موقع حركة الطيران
موقع يقدم المعلومات عن حركة الطيران في مطارات الجمهورية العربية السورية .
استعلامات حكومية استعلامات حكومية
موقع يقدم المعلومات للمواطنين عن الخدمات الحكومية وكيفية الحصول عليها.
دليل المواقع السورية دليل المواقع السورية
دليل يشمل كافة المواقع السورية على شبكة الانترنيت مصنفة حسب فئات.
حالة الطقس في سورية حالة الطقس في سورية
حالة الطقس في محافظتك ، اليوم وكل ساعة والايام القادمة أيضا ، نظم إجازتك .
موقع الكتاب موقع الكتاب
موقع الكتاب السوري / روايات وقصص ، يمكنك من التواصل مع القراء ، ارسال تعليقات ، الاشتراك بالنشرة البريدية لمتابعة كل جديد.
المحافظات
  • دمشق
  • حلب
  • اللاذقية
  • حمص
  • دير الزور
  • السويداء
  • القنيطرة
  • إدلب
  • حماة
  • طرطوس
  • الرقة
  • درعا
  • الحسكة
  •  
    أخبار سورية أخبار اللاذقية وريفها أنشطة أدب فن من المغترب
    جولة صوت وصورة اتجاهات حلول ومقترحات أماكن آثار
    شباب وجامعات رياضة أعمال منوعات طرق ومواصلات مجتمع
    وجه من اللاذقية صور من اللاذقية شخصيات من اللاذقية
    بريد المحررين | من نحن | اتصل بنا | اتفاقية استخدام الموقع
    جميع الحقوق محفوظة © eSyria 2021