السويداء  
صورة اليوم
مضافة عائلية في "شهبا" تتحول إلى متحف تراثي
التالي
مضافة عائلية في
وجه اليوم
"منار عامر".. فن إدارة المدارس
التالي
ثلاثة ايام أخرى
كبيرمتوسطصغير حجم الخط :
أحمر رمادي أزرق
أضف eSyria إلى المفضلة اجعل eSyria  صفحتك الرئيسية  
وجه من السويداء

م. "وسام محمد القطيني".. مبادر بعلمه لمساعدة المحتاج

معين حمد العماطوري

الأحد 01 نيسان 2018

ريمة حازم

يعمل المهندس "وسام حمد قطيني" على نشر علمه وخبرته في خدمة كل محتاج، حيث استطاع أن يوفر ملايين الليرات في عمله ضمن مبادرات ذاتية، خدمة للمريض في قطاع الصحة.

تكبير الصورة

حول حياته وسيرته، مدونة وطن "eSyria" وبتاريخ 25 آذار 2018، التقت المهندس "وسام حمد قطيني"، الذي بيّن قائلاً: «ولدت في قرية "ريمة حازم" الهادئة الساكنة التي تتمتع بطبيعة اجتماعية منسجمة مع أهلها، حيث يعملون في الأعمال الحرة والزراعة. وكانت أول صرخة لي بالحياة في شهر أيار عام 1979 ضمن أسرة متواضعة مكافحة كلفة بالمعرفة، مثابرة على التحصيل العلمي يقيناً منها بأن العلم هو السبيل الوحيد للعيش الكريم، واضعة هدفاً لها تربية وتنشئة أولادها على العلم ومكارم الأخلاق، فتخرج منها المهندس والطبيب البيطري والممرض والدكتور في الجيولوجيا. درست في مدارس القرية، ونلت الشهادة الثانوية في عام 1997، لأدخل بعدها كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية، وقد شدني فرع الهندسة الطبية لكونه يجمع بين الطب والهندسة، وعلى الرغم من صعوبة دخول هذا الاختصاص لكونه يتطلب معدلاً عالياً، إلا أن الطموح والاجتهاد قد أثمرا ودخلت هذا الفرع بعد تحصيلي شهادة الشهيد "باسل الأسد" للتفوق الدراسي في السنة الأولى من الكلية، وتخرجت بمعدل مميز، وكنت من الخمسة الأوائل في دفعتي؛ وذلك عام 2002.

كان والدي شغوفاً بنشر ثقافة العلاقة التشاركية وخدمة المجتمع، محرضاً إيانا على قضاء حاجة الناس، مهما بلغت، وذلك لسببين الأول:
تكبير الصورة
المهندس طلال جربوع
شعور السعادة عند الآخرين، الذي يضفي عليك سعادة العمل وقيمته، وهذا ينمي الشخصية. وثانياً: رسم الفرح على محيا المحتاج يعني أنك فرجت عنه هماً من همومه، وهذا أيضاً ينعكس في توليد الطاقة الإيجابية في الأداء؛ الأمر الذي يحقق لك الإبداع، وبالفعل كان ذلك».

وعن مراحل العمل وخوضه تجربة الحياة، تابع بالقول: «لعل الطموح الجامح بعد التخرج رغبة في المعرفة جعلني أدخل معترك العمل في وزارة الصحة ضمن مديرية الصيانة في "دمشق"، ونتيجة شغفي بالإصلاح بغية تقديم الخدمة للمريض الذي كان يدخل المستشفى ويلمس تعطل الأجهزة الطبية؛ عملت بمبادرات ذاتية في وضع علمي بخدمة المجتمع، وأقوم بإصلاح الأجهزة الطبية ذاتياً بدافع خدمي للمحتاجين؛ الأمر الذي دفعني في الوقت نفسه إلى إكمال دراستي العليا، فنلت شهادة الدبلوم في الدراسات العلية للهندسة الطبية، وأتممت الخدمة الإلزامية معاوداً نشاطي للعمل في وزارة الصحة. وكنت بحاجة إلى التأهيل ومعرفة الأجهزة الطبية الحديثة، فالتحقت بدورات تدريبية عديدة، منها خارجية في "هولندا"، ومنها الداخلية في مركز الدراسات والبحوث العلمية. ثم انتقلت إلى مديرية صحة "السويداء" أواخر عام 2006 إلى قسم الصيانة، وبادرت عملياً بإصلاح العديد من الأجهزة الطبية التي تقدم خدمات للمرضى، حيث تم
تكبير الصورة
المهندس وسام قطيني
التوفير على المريض والدولة ملايين الليرات السورية، خاصة في الظروف الراهنة، بعد أن قدم المستشفى الوطني خدمات مضاعفة لأعداد مضاعفة عن طاقته، وكان لا بد لي من مضاعفة العمل لتوفير الخدمات الطبية بالأجهزة لمصلحة المرضى، لهذا بادرت متطوعاً لإصلاح الأجهزة المعطلة نتيجة ساعات العمل المضاعفة لها، خاصة عندما يأتي مراجعاً محتاجاً، فإن حس المسؤولية والشعور الإنساني يحمل كل منا الواجب لتقديم الخدمة الصحية اللازمة».

وعن علاقته بالعمل، أضاف: «أرى أن اكتساب المبادرة بالعمل تأتي من التربية المنزلية والمجتمعية، وأداء الواجب الوظيفي والإنساني، لكن الأهم أن طبيعة المبادرة ناجمة عن التأثر بتوجيهات الوالد، الذي كان يؤكد على تلبية حاجة الناس والالتزام بالأرض لأنها الملاذ، ولهذا أيام الأسبوع أعمل مهندساً للصيانة، ومحاولة إشباع رغبتي بمساعدة الناس، وفي العطل أعمل في زراعة الأرض».

وعن علاقته الاجتماعية والعملية، بيّن المهندس "طلال جربوع" قائلاً: «ربما كانت سبب معرفتي بالمهندس "وسام قطيني" حين كنت أقوم بإعداد مخططات هندسية، وتطلبت طبيعة العمل التواصل مع مهندس صيانة، فأعجبت بطبيعة عمله الإنساني ومبادرته الأخلاقية النابعة من حسه بالمسؤولية الحقيقية في حفظ وصيانة الأجهزة الطبية، وطريقة تعامله مع المراجعين، وسعيه الدؤوب لمساعدة الناس في المستشفى؛ الأمر
الذي دفعني إلى التعرف إليه، وحين طلبت منه المساعدة، لم يتردد لحظة واحدة، وجميع الزملاء يؤكدون أنه واحد من القلائل الذين يسعون دائماً لتلبية حاجة الناس، والأهم أنه يضع ما تعلم وخبرته في خدمة المصلحة العامة، وإصلاح جميع الأجهزة المعطلة بمبادرة ذاتية، وتوفير عشرات الملايين على مديرية الصحة في "السويداء"، عدا تقديم الخدمة للمريض، فهو بحق من جيل الشباب المحب والمبادر بعلمه لمساعدة المحتاج».


"علاء" و"مرح" يخترعان جهاز تخطيط القلب سهل الاستخدام
لم ينتظر "علاء الجغامي" و"مرح القضماني" سنة التخرج، لتقديم أفكارهما العلمية، وعرضا أول إنتاج لهما؛ جهاز تخطيط القلب بتقنية حديثة هيأت سهولة الاستخدام بتكلفة أقل، بل قاما بعرض ذلك الاختراع في معرض يتواجد فيه آلاف الزوار.
اقرأ المزيد
CBS Ad
SCS Ad
يمكنكم متابعتنا من خلال
خدماتنا
موقع المفكرة الثقافية  موقع المفكرة الثقافية
موقع يقدم المعلومات عن الأحداث والأنشطة الثقافية في جميع محافظات القطر .
موقع حركة الطيران موقع حركة الطيران
موقع يقدم المعلومات عن حركة الطيران في مطارات الجمهورية العربية السورية .
استعلامات حكومية استعلامات حكومية
موقع يقدم المعلومات للمواطنين عن الخدمات الحكومية وكيفية الحصول عليها.
دليل المواقع السورية دليل المواقع السورية
دليل يشمل كافة المواقع السورية على شبكة الانترنيت مصنفة حسب فئات.
حالة الطقس في سورية حالة الطقس في سورية
حالة الطقس في محافظتك ، اليوم وكل ساعة والايام القادمة أيضا ، نظم إجازتك .
موقع الكتاب موقع الكتاب
موقع الكتاب السوري / روايات وقصص ، يمكنك من التواصل مع القراء ، ارسال تعليقات ، الاشتراك بالنشرة البريدية لمتابعة كل جديد.
المحافظات
  • دمشق
  • حلب
  • اللاذقية
  • حمص
  • دير الزور
  • السويداء
  • القنيطرة
  • إدلب
  • حماة
  • طرطوس
  • الرقة
  • درعا
  • الحسكة
  •  
    أخبار سورية أخبار السويداء وريفها أنشطة أدب فن من المغترب
    جولة صوت وصورة اتجاهات حلول ومقترحات أماكن آثار
    شباب وجامعات رياضة أعمال منوعات طرق ومواصلات مجتمع
    وجه من السويداء صور من السويداء شخصيات من السويداء
    بريد المحررين | من نحن | اتصل بنا | اتفاقية استخدام الموقع
    جميع الحقوق محفوظة © eSyria 2018