السويداء  
صورة اليوم
متحفٌ من الأنتيكا والتراث النادر يبنيه "شادي اسليم"
التالي
متحفٌ من الأنتيكا والتراث النادر يبنيه
وجه اليوم
"مؤيد توفل".. عامل البوفيه الفنّان
التالي
ثلاثة ايام أخرى
كبيرمتوسطصغير حجم الخط :
أحمر رمادي أزرق
أضف eSyria إلى المفضلة اجعل eSyria  صفحتك الرئيسية  
أماكن

"الكفر"... بلدة البساتين والينابيع

طلعت الحسين

الخميس 03 آذار 2011

ما إن تغادر مدينة "السويداء" مجتازا مسافة 12 كم باتجاه الجنوب الشرقي عابراً قرية "الرحى"، حتى تفتح لك بلدة "الكفر" المتربعة بين أربع تلال ذراعيها مرحبة بزوارها عبر هوائها النقي وأشجارها الكثيفة والمتنوعة، ومشهد معركتها الشهيرة التي كانت باكورة انتصارات ثوار جبل العرب على المستعمر الفرنسي.

تكبير الصورة

المهندس "وائل كحل" أحد سكان البلدة وأحد المهتمين بتاريخها تحدث لموقع eSuweda في 21/2/2011، عن معنى تسمية البلدة وأهم المواقع الأثرية فيها بالقول:

«الكفر بالتسمية هي الأرض البعيدة عن الناس، وتعني أيضاً المزرعة أو الحقل والأصح وهي كلمة سريانية تعني القرية، ويبلغ ارتفاعها 1360-1650م فوق سطح البحر، وفيها آثار لمساكن وحصون في موقع تل الظهير تعود إلى العصر الحجري النحاسي 5000 –1200 قبل الميلاد، كما أن فيها آثاراً نبطية في تل "القليب" وغيره وتحتوي آثاراً رومانية ويونانية وإسلامية مختلفة تدل على عراقة هذه المنطقة، وقد وجدت فيها منحوتات كثيرة موجودة حالياً في متحف "السويداء"، وقد كان فيها كنيستان واحدة تعود لتاريخ عام 391 م، والثانية تعود لعام 692 م، باسم كنيسة القديس "جورج"، وقد سكنت "الكفر" حديثاً عام 1862، وكانت قبل ذلك تسمى "خربة الكفر" لصعوبة سكنها لأنها آخر قرية سكنت في الجبل».

وعن عدد سكان البلدة ومساحتها وأنواع الأشجار المثمرة والينابيع الموجودة فيها يتحدث المهندس "نضال أبو حسن" رئيس مجلس البلدة بالقول:

«يبلغ عدد سكان البلدة حالياً 9500 نسمة منهم 1050 مغتربين في دول الخليج و أمريكا وأوروبا، وتتمتع الكفر بهوائها النقي وصيفها اللطيف وهي مقصد الزائرين والسياح في فترة الصيف، ومن أشهر المناطق السياحية في القرية
تكبير الصورة
المهندس "وائل كحل"
المنطقة الحراجية، التي تسمى للتعريف منطقة "المطار الزراعي" وهي تقع على سفح تل القليب الذي يعتبر رمز القرية، حيث يصل عدد الزوار الوسطي أيام العطل الرسمية إلى ثلاثة آلاف مصطاف، وتبلغ مساحة الكفر الكلية 2514 هكتارا منها 512 هكتارا منطقة سكنية وتشمل 100 هكتار أرض وعرة بازلتية "لجاة"، ومنها 271 هكتارا أراض حراجية مغطاة بأشجار السنديان والبلوط ويصل عمر بعض الأشجار إلى 600 عام حسب تقدير الخبراء الزراعيين، وما تبقى يقدر بــ 1700 هكتار أرض مزروعة بالكرمة والتفاح والفاكهة والزيتون، ومن أجمل ما في الكفر أنها لم تعد تتسع لشجرة واحدة فكلها مستثمرة ومشجرة وتنتج الكفر وسطياً 6000 طن عنب من الأنواع المختلفة منها 5000 طن عنب عصيري، كما تنتج الكفر وسطيا 8000 طن تفاح و400 طن زيتون وتكتفي ذاتياً بالكرز والأجاص والمشمش و الجانرك، ويعادل إنتاج قرية الكفر من مادة العنب نسبة 25 – 30 % من مجمل إنتاج محافظة "السويداء"، علماً بأن الزراعة بعلية وطبيعة أرض الكفر الجغرافية من أصعب المناطق الزراعية وهي وعرة جداً و اللافت هنا أن معظم أراضيها تم استصلاحها يدوياً وبالقدرة البشرية، كما تحتوي على عدد من الينابيع أهمها "نبع عين موسى – عين العليقة – عين الرصفة – نبع المنسلطة"، وهناك ينابيع تظهر
تكبير الصورة
مشهد معركة "الكفر"
كل عدة أعوام وفي المواسم المطرية الجيدة مثل "العين السخنة والعين الشمالية ونبع الفوارة وعين خريم"».

وعن أبرز سمات أهل القرية وواقعها الخدمي يتابع بالقول:

«من أهم سمات أهل القرية هو اهتمامهم بالعمل الشعبي والجهد الجماعي، حيث برز ذلك منذ بداية وجودهم في القرية والتي تعد أصغر قرية جغرافياً في المحافظة، وأكثرها كثافة سكانية كقرية، تم بناء جميع البيوت الحجرية القديمة بالعمل الجماعي غير المأجور وهو ما يسمى بالعامية "الفزعة"، وتم تأسيس شبكة كهرباء في مطلع الستينيات بالعمل الشعبي والتي تطورت بعد الحركة التصحيحية لتنير جميع المنازل والشوارع العامة وعلى مدار 24 ساعة، وشق الطرق الزراعية وتنظيف ينابيع المياه وشق الطرق التنظيمية بالعمل الشعبي وبناء مدرج كبير متعدد الأغراض يتسع إلى 2500 شخص بكلفة 6 ملايين ليرة تم جمعها من الأهالي والمغتربين، وهو معد لجميع المناسبات العامة ودون أجر لكل من يحتاجه في الأفراح والمآتم والمناسبات الخيرية والوطنية، كما تم إنجاز مشروع المبنى الجديد لمجلس قرية الكفر الذي تم تشييده بمدة خمسة أشهر فقط، وذلك بكلفة 13 مليون ليرة، وتم تشييد محال تجارية لـتأمين مورد ثابت للمجلس ويقدر ريعها الشهري بـ 168000 ليرة، ونحن نطمح لتنفيذ مشروع منطقة صناعية ومشروع سوق هال يلبي حاجة القرية لتسويق مادتي العنب والتفاح».
تكبير الصورة
وادي حبران الذي يقطع بلدة "الكفر"


يذكر أن بلدة "الكفر" قد قدمت في مجمل معارك الثورة السورية الكبرى 24 شهيداً وكان عدد سكانها آنذاك 500 نسمة وكان جميعهم من المقاتلين، وقد أقيم لهذه المعركة نصب تذكاري مشاد في موقع المعركة التي وقعت في 23 تموز 1925، وحوله حديقة تسمى حديقة الشهداء، كما أن من أبرز معالم القرية نصب الشهداء التذكاري الذي يضم أسماء كل شهداء القرية في معارك عام 1948، و1967 و1973.


"إنسامبل".. فرقة كورال ما بعد الأربعين
يقف العمر جانباً في الفنّ وفق "بسمان حرب" عازف الكمان القدير، وزوجته "فينوس نعيم" اللذين شكّلا فريقاً للكورال خصص لمن هم فوق عمر الأربعين من النساء والرجال.
اقرأ المزيد
CBS Ad
يمكنكم متابعتنا من خلال
خدماتنا
موقع المفكرة الثقافية  موقع المفكرة الثقافية
موقع يقدم المعلومات عن الأحداث والأنشطة الثقافية في جميع محافظات القطر .
موقع حركة الطيران موقع حركة الطيران
موقع يقدم المعلومات عن حركة الطيران في مطارات الجمهورية العربية السورية .
استعلامات حكومية استعلامات حكومية
موقع يقدم المعلومات للمواطنين عن الخدمات الحكومية وكيفية الحصول عليها.
دليل المواقع السورية دليل المواقع السورية
دليل يشمل كافة المواقع السورية على شبكة الانترنيت مصنفة حسب فئات.
حالة الطقس في سورية حالة الطقس في سورية
حالة الطقس في محافظتك ، اليوم وكل ساعة والايام القادمة أيضا ، نظم إجازتك .
موقع الكتاب موقع الكتاب
موقع الكتاب السوري / روايات وقصص ، يمكنك من التواصل مع القراء ، ارسال تعليقات ، الاشتراك بالنشرة البريدية لمتابعة كل جديد.
المحافظات
  • دمشق
  • حلب
  • اللاذقية
  • حمص
  • دير الزور
  • السويداء
  • القنيطرة
  • إدلب
  • حماة
  • طرطوس
  • الرقة
  • درعا
  • الحسكة
  •  
    أخبار سورية أخبار السويداء وريفها أنشطة أدب فن من المغترب
    جولة صوت وصورة اتجاهات حلول ومقترحات أماكن آثار
    شباب وجامعات رياضة أعمال منوعات طرق ومواصلات مجتمع
    وجه من السويداء صور من السويداء شخصيات من السويداء
    بريد المحررين | من نحن | اتصل بنا | اتفاقية استخدام الموقع
    جميع الحقوق محفوظة © eSyria 2019