السويداء  
صورة اليوم
معرض "فجة خرق" التراث بصيغة عصرية
التالي
معرض
وجه اليوم
"وليد أبو عسلي".. بين البرلمان والقانون والأعمال الإنسانية
التالي
ثلاثة ايام أخرى
كبيرمتوسطصغير حجم الخط :
أحمر رمادي أزرق
أضف eSyria إلى المفضلة اجعل eSyria  صفحتك الرئيسية  
جولة

آثار "حوط".. التاريخ المنتصب على قدمي أسد

ضياء الصحناوي

الأحد 09 حزيران 2019

قرية حوط

لم تكن آثار قرية "حوط" مخفية على أحد، لكن ما تكتنزه من قصص وأسرار، لا يعرفها إلا القلائل، وأولئك الباحثون عن التوثيق والمعرفة، فكانت جولة "العاديات" المثيرة للاهتمام، التي كشفت عن الكثير من تلك الكنوز.

تكبير الصورة

مدونة وطن "eSyria" تابعت جولة جمعية "العاديات" بتاريخ 24 أيار 2019، والتقت الكاتب المترجم والباحث "كمال الشوفاني"، الذي تحدث عن بداية الجولة، فقال: «بدأت الجولة من منزل مضيفنا "محمد متعب العبد الله" الذي يحتوي العديد من القطع الأثرية المنقولة من القرية، وقد حافظ عليها وحماها من الضياع. فكان أهمها تمثال "أسد" على قاعدة طويلة؛ وهو فريد ولا يشبه المنحوتات الرومانية، وعلى الأغلب أنه يعود إلى مرحلة أقدم من العصور الكلاسيكية، ربما النبطية أو ما قبلها. كما يوجد لديه حجر على شكل مذبح عليه صلبان، نقل من بناء قديم في القرية، قد يكون بقايا كنيسة. كما يحوي منزله قطعاً أخرى من كسر منحوتات لأشكال آدمية، وأجران ماء، وجزء من معصرة زيت».

بداية الجولة العملية كانت في غرفة تدعى "الحويطي"، قال عنها "الشوفاني": «هي غرفة قديمة منفردة، مقابل بركة القرية الكبيرة، شبه مهدمة أو آيلة إلى السقوط، سقفها مرفوع على قنطرة واحدة، وبابها الحجري (الحلس) ما زال موجوداً في الجدار الشمالي للغرفة. ويظن أهالي القرية أن هذه الغرفة كانت في عهد من بناها لغسل الموتى لاكتشافهم مقبرة قريبة منها».

وأجمل ما في القرية، وهي التي تعدّ متنفساً مهمّاً، وغاية في الجمال، تلك البركة القديمة التي لها تاريخها الخاص مع الأهالي، حيث قال عنها "محمد العبد الله" المهتم بالتراث، وأحد سكان القرية: «أحيطت البركة الكبيرة بسور حديث من الحجارة والإسمنت، مساحتها لا تقل عن 20 دونماً، وكانت
تكبير الصورة
الأسد في منزل محمد متعب العبد الله
مياهها تصل في السابق إلى أحياء القرية عبر قنوات خاصة.

أما دار "محمد حامد العبد الله"، فهي قديمة بنيت نحو عام 1840 عند وصول آل "العبد الله" إلى "حوط"، والسكن فيها. في واجهتها نقشان؛ الأول كتابة يونانية، والثاني كتابة عربية تفيد بوجود مسجد عام 1229 هجري؛ أي إنه يعود إلى العهد العثماني. لا يعرف إن كان هذا المسجد موجوداً في قريتنا، أو أن النقش قد نقل من قرية مجاورة».

من دار قديمة لآل "الصالح"، إلى دار "صياح العبد الله" اللتين فيهما نقوش يونانية ونبطية، وصل الجميع إلى أقدم بناء في القرية، تحدث عنه "الشوفاني" بالقول: «يعدّ هذا البناء أهم مبنى في القرية؛ وما زالت آثاره الأصلية باقية في مكانها. يتألف من طابقين، وربما أكثر؛ لاحتمال وجود طوابق تحت الأرض. من الجهة الغربية هناك مدخل يفضي إلى قنطرة بديعة وصغيرة، فتحتها لا تتجاوز المتر ونصف المتر. في الداخل مجموعة من الغرف؛ إحداها تحوي طاقات منحوتة قد تكون معالف إذا كان الطابق يستخدم إصطبلاً. في الطابق الثاني من البناء هناك أطلال غرف جدرانها منحوتة، وفي الداخل نفس أشكال الطاقات الموجودة في الطابق الأسفل، لكن الترميمات والإضافات الحديثة للبناء غيرت معالمه الأصلية على الأغلب، لذلك يصعب على المرء أن يتخيل المخطط الكامل لشكل هذا البناء الذي يمكن أن يكون منزلاً سكنياً لأحد الأثرياء، أو معبداً، أو كنيسة، مع أننا لم نشاهد نقوشاً ورسومات تمت إلى المسيحية بصلة كي
تكبير الصورة
أقدم دار في العصور الحديثة 1840
نصنّفها ككنيسة».

وأكمل الجميع جولتهم خارج القرية، وتحديداً إلى خربة "الربيعة" التي تقع في الشمال، ولم يبقَ منها سوى أساسات وحجارة مبعثرة، يبدو أنها خربة قديمة بنيت من حجارة غير مقصبة، قد ترقى إلى حقب قديمة في عصر البرونز، أو أقدم. وهناك بركتي ماء إلى الجنوب من الخربة لا بد أنهما كانتا تتبعان لها أيام السكن فيها بحسب ما أفاد به المهتمون بالآثار.

لكن الأهم منها بحسب "العبد الله" هي "سدة حوط"، فهي سدّ صغير غاية في الأهمية، لكون مانعة السد من الحجارة القديمة قد تعود إلى العصر الروماني وما قبله، وقد أضيف إليه حديثاً مانعة من الإسمنت المسلح، إضافة إلى جدران إسمنتية أيضاً تحيط به، وقنوات توجه مياه المفيض باتجاهات مختلفة.

وانتهت الجولة في خربة "الصوخر" جنوب القرية، وتعدّ أراضيها نقطة التقاء لأربع قرى مجاورة، هي: "بكا" من الغرب، و"ذيبين" من الجنوب، و"أم الرمان" من الشرق، و"حوط" من الشمال.

يقول "الشوفاني": «قبل الدخول إلى منطقة البناء القديم في الخربة، شاهدنا بئر ماء دائرية بقطر نحو 10 أمتار. كانت البئر مسقوفةً لوجود بقايا قنطرتين من الجهة الغربية، وهي الآن مردومة بالحجارة والأتربة، وقد أخبرنا مرافقونا من أبناء "حوط"؛ أن هذا الردم حديث العهد. الخربة من الداخل مهدّمة تماماً، ولا يظهر منها سوى بعض الكسر لأبواب وعتبات حجرية، وأساسات لغرف سكنية، لكن في كثير من أجزاء الخربة، ومن خلال التنقيب السري؛ تظهر جدران
تكبير الصورة
بركة الماء
غرف صغيرة مبنية بأحجار مقصبة، لكنها ليست منحوتة. في الجزء الشرقي هناك بقايا لغرف تحت الأرض، ما يثبت أن هذه الخربة كانت تحوي بيوتاً بأكثر من طابق، وقيل لنا إن الناس يذكرون مثل هذه الأبنية؛ وهي قائمة قبل أن تتهدم.

يصعب تحديد زمن بناء الخربة، لكن الكسر الفخارية متعددة الأشكال التي وجدناها تظهر أنها تعود إلى حقب مختلفة من العصر النبطي ربما، مروراً بالروماني والبيزنطي، ثم العصور الإسلامية».

يذكر، أن قرب هذه الخربة جرت إحدى معارك "الثورة السورية الكبرى" في 9 آب 1926.


"ناصر حمزة".. أفكار فعّالة في إدارة الفنادق
يعدّ "ناصر عامر حمزة" من الأسماء التي لمعت على ساحة المحافظة في مهنة لها أبعادها الاجتماعية، حيث قدم أنموذجاً متطوراً لإدارة الفنادق والحفلات اقترنت بتدريب وشهادات أهلته للنجاح.
اقرأ المزيد
CBS Ad
يمكنكم متابعتنا من خلال
خدماتنا
موقع المفكرة الثقافية  موقع المفكرة الثقافية
موقع يقدم المعلومات عن الأحداث والأنشطة الثقافية في جميع محافظات القطر .
موقع حركة الطيران موقع حركة الطيران
موقع يقدم المعلومات عن حركة الطيران في مطارات الجمهورية العربية السورية .
استعلامات حكومية استعلامات حكومية
موقع يقدم المعلومات للمواطنين عن الخدمات الحكومية وكيفية الحصول عليها.
دليل المواقع السورية دليل المواقع السورية
دليل يشمل كافة المواقع السورية على شبكة الانترنيت مصنفة حسب فئات.
حالة الطقس في سورية حالة الطقس في سورية
حالة الطقس في محافظتك ، اليوم وكل ساعة والايام القادمة أيضا ، نظم إجازتك .
موقع الكتاب موقع الكتاب
موقع الكتاب السوري / روايات وقصص ، يمكنك من التواصل مع القراء ، ارسال تعليقات ، الاشتراك بالنشرة البريدية لمتابعة كل جديد.
المحافظات
  • دمشق
  • حلب
  • اللاذقية
  • حمص
  • دير الزور
  • السويداء
  • القنيطرة
  • إدلب
  • حماة
  • طرطوس
  • الرقة
  • درعا
  • الحسكة
  •  
    أخبار سورية أخبار السويداء وريفها أنشطة أدب فن من المغترب
    جولة صوت وصورة اتجاهات حلول ومقترحات أماكن آثار
    شباب وجامعات رياضة أعمال منوعات طرق ومواصلات مجتمع
    وجه من السويداء صور من السويداء شخصيات من السويداء
    بريد المحررين | من نحن | اتصل بنا | اتفاقية استخدام الموقع
    جميع الحقوق محفوظة © eSyria 2019