الحسكة  
صورة اليوم
نشاطات متنوعة للاحتفال بيوم المرأة
التالي
نشاطات متنوعة للاحتفال بيوم المرأة
وجه اليوم
"جازية إبراهيم".. المعلمة الناجحة في الحي والمدرسة
التالي
ثلاثة ايام أخرى
كبيرمتوسطصغير حجم الخط :
أحمر رمادي أزرق
أضف eSyria إلى المفضلة اجعل eSyria  صفحتك الرئيسية  
وجه من الحسكة

"جازية إبراهيم".. المعلمة الناجحة في الحي والمدرسة

عبد العظيم العبد الله

السبت 09 آذار 2019

القامشلي

دوّنت اسمها بين قائمة المتفوقين دراسياً في جميع مراحل دراستها، وتحملت جهداً كبيراً لإضفاء أرقى العناوين الاجتماعية في حيّها ومجتمعها؛ فقدّمت رسائل تربوية وتعليميّة جميلة في المدرسة التي تديرها.

تكبير الصورة

مدوّنة وطن "eSyria" بتاريخ 26 شباط 2019، التقت المربية "جازية أحمد إبراهيم" في إحدى مدارس مدينة "القامشلي" التي تديرها وحققت فيها نجاحاً متميزاً، فتحدثت عن مراحل دراستها بالقول: «خلال مراحل الدراسة الابتدائية والإعدادية والثانوية، كان ترتيبي بين الثلاثة الأوائل، ومنذ الصغر كنتُ أتجه للمشاركة في أي نشاط فيه فائدة وإضافة جميلة، فكنت ضمن الفريق المشارك في مسابقات الرواد، وحصلتُ على مركز متقدم في مادة الرياضيات، إلى جانب إشرافي وإنجازي مجلات الحائط لمدرستي بوجه دائم، والمشاركة مع فرقة الطلائع بحفلات فنية على مستوى القطر، إضافة إلى دعوتي لزميلاتي لتنفيذ حملات توعية تطوعية للنظافة ومسابقات، وقد أشاد الكادر الإداري والتدريسي بتلك المهام التي كنت أقوم بها طواعية، لذلك منحوني مناصب العرافة والتنظيم وغيرها في المدارس التي كنتُ أدرس فيها. وجدتُ نفسي في الميادين الرياضية، والمشاركة بأكثر من لعبة، ففي المرحلة الإعدادية شاركت ببطولة الضاحية، وحصلتُ على المركز الثالث على مستوى المنطقة، إلى جانب اللعب لنادي "عمال الرميلان" بلعبة كرة الطائرة، والمشاركة بعدد من البطولات لعدد
تكبير الصورة
مع طالباتها تبحث عن سعادتهم
من السنوات».

وتتابع الحديث عن مسيرتها: «خلال دراستي كطالبة، كانت لي مبادرات اجتماعيّة، من خلال نصح الصديقات والاستماع إلى مشكلاتهن والعمل على حلّها، ومساعدتهن في مختلف المجالات سواء بالدراسة أو في منازلهن، والمساعدة في حل المشكلات في الحي الذي أسكن فيه، أو بين الأسر التي أعرفها، مع جلسات دائمة مع الأهالي، في سبيل الحفاظ على نظافة الأحياء والمدينة والمدارس، وتنفيذ عدّة مبادرات، خاصة فيما يتعلق بحملات النظافة وترشيد المياه وتوعية الأطفال والفتيات، لتستمر هذه الحملات حتى تاريخه. وبعد نيل الشهادة الثانوية، توجهتُ إلى مدارس بلدة "الرميلان" بصفة معلمة، ومع بداية العام الدراسي توجهنا إلى مدرسة جديدة، احتاجت إلى النظافة والترتيب، وطلبتُ من الزملاء أن ننجز كل ما يلزم من أعمال بجهود ذاتية وعمل جماعي، فحققنا عملاً ناجحاً، وهو ما أقوم به في أي مدرسة أنتقل إليها، ومساعدة طالباتي بأي موضوع وأي مجال كان، بالمدرسة أو المنزل، خاصة في مجال تخصصي بمادة الرياضيات، فدخلت قلوب الأهالي والطالبات؛ وهو ما أسعى إليه، حتّى في العمل
تكبير الصورة
أعمال جميلة تنجزها في مدرستها
الموكل إليّ منذ أربع سنوات في إدارة مدرسة في "القامشلي"، متابعة حثيثة ويومية لجمع الطالبات، وزيارات الأهالي في منازلهم عندما يتطلب الأمر».

تختم "جازية" حديثها قائلة: «الطالبة التي في المدرسة، أعدّها بمنزلة ابنتي، نتابع معاً جميع الأعمال التي تعطي صورة طيبة عن حالات التعاون والمحبة في المدارس، نجاحي في منزلي، قدمته في مدرستي، لدي ثلاثة شباب؛ اثنان منهم في كلية الطب، والثالث في مدرسة المتفوقين بالمدينة، وأطمح أن تكون طالباتي بين المتفوقات دائماً، فهن بناتي أيضاً. ونتيجة جهدنا وتأدية واجبنا في مدرستنا ومجتمعنا، نلتُ ثناء من مديرية تربية "الحسكة"، وآخر من اتحاد "شبيبة الثورة"، والثناء الثالث من المكتب التنفيذي في المحافظة، ويبقى هدفي طالباتي ومدرستي ومجتمعي، أبحث عن تميّزهن والوصول بهن إلى مراكز متقدمة في جميع المجالات».

ولية أمر إحدى الطالبات "سميحة قاسم"، تتحدث عن تجربة "جازية" الإدارية في مدارس "القامشلي": «تقدم نفسها بصورة جميلة وحضارية، من خلال عملها في إدارة المدرسة، تتابع أدق التفاصيل معنا فيما يتعلق بدراسة ابنتي، إلى جانب التعليم،
تكبير الصورة
تكريم طالباتها
فهي مربيّة بكل ما تعنيه الكلمة من معنى، وهي حديث التربويين والأهالي لما تقدمه من أفكار ونصح وتوعية في المدرسة والحي والمجتمع عامة، هناك رغبة كبيرة منّا بأن تدرس بناتنا في المدرسة التي تشرف عليها، وسعادتنا كانت كبيرة، عندما سمعنا عن تكريمها؛ لكونها تستحق، وكأهالي الطالبات تكريمها دائم بقلوبنا».

يذكر، أن "جازية إبراهيم" من مواليد "القامشلي"، عام 1975.


"لؤي عبد العزيز".. جناح "الجزيرة" الطائر
أجمع الجماهير والنقاد على أنه الجناح الطائر الذي لا يهدأ، ويملأ أرجاء الملعب نشاطاً ولعباً وحماسة، وكأن له رئتين. هو المنقذ في اللحظات العصيبة التي يمر فيها الفريق، فكان الرجل الذي لن ينساه كل عاشق لنادي "الجزيرة".
اقرأ المزيد
CBS Ad
يمكنكم متابعتنا من خلال
خدماتنا
موقع المفكرة الثقافية  موقع المفكرة الثقافية
موقع يقدم المعلومات عن الأحداث والأنشطة الثقافية في جميع محافظات القطر .
موقع حركة الطيران موقع حركة الطيران
موقع يقدم المعلومات عن حركة الطيران في مطارات الجمهورية العربية السورية .
استعلامات حكومية استعلامات حكومية
موقع يقدم المعلومات للمواطنين عن الخدمات الحكومية وكيفية الحصول عليها.
دليل المواقع السورية دليل المواقع السورية
دليل يشمل كافة المواقع السورية على شبكة الانترنيت مصنفة حسب فئات.
حالة الطقس في سورية حالة الطقس في سورية
حالة الطقس في محافظتك ، اليوم وكل ساعة والايام القادمة أيضا ، نظم إجازتك .
موقع الكتاب موقع الكتاب
موقع الكتاب السوري / روايات وقصص ، يمكنك من التواصل مع القراء ، ارسال تعليقات ، الاشتراك بالنشرة البريدية لمتابعة كل جديد.
المحافظات
  • دمشق
  • حلب
  • اللاذقية
  • حمص
  • دير الزور
  • السويداء
  • القنيطرة
  • إدلب
  • حماة
  • طرطوس
  • الرقة
  • درعا
  • الحسكة
  •  
    أخبار سورية أخبار الحسكة وريفها أنشطة أدب فن من المغترب
    جولة صوت وصورة اتجاهات حلول ومقترحات أماكن آثار
    شباب وجامعات رياضة أعمال منوعات طرق ومواصلات مجتمع
    وجه من الحسكة صور من الحسكة شخصيات من الحسكة
    بريد المحررين | من نحن | اتصل بنا | اتفاقية استخدام الموقع
    جميع الحقوق محفوظة © eSyria 2019